www.ouadie.com
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا
اختي ..أخي
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
التي لطالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا
وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخـوتنا وصداقـتـنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء
هذا المنتدى السامي
أهـلا بك
أخوكم / عبد الكريم

www.ouadie.com

بسم الله الرحمن الرحيم
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاسمع القرآن الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» تعزية عائلة قجالي
اليوم في 20:19 من طرف ouadie

» أدعوا لهم بالرحمة والمغفرة
أمس في 13:56 من طرف ouadie

» Maqam Suzidil (مقام سوزدل)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:51 من طرف ouadie

»  Maqam Husayni Ushayran (مقام حسيني عشيران)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 19:35 من طرف ouadie

» تعزية عائلة بادي عين أزال
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 23:28 من طرف ouadie

» صباح السعادة
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 17:55 من طرف ouadie

» صباحكم خيرات
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 17:36 من طرف ouadie

»  Maqam Sultani Yakah (مقام سلطاني يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 4:37 من طرف ouadie

» Maqam Farahfaza (مقام فرحفزا)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 4:36 من طرف ouadie

» Maqam Shad Araban (مقام شد عربان)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 4:34 من طرف ouadie

» Maqam Yakah (مقام يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 4:33 من طرف ouadie

»  Ajnas (أجناس)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 4:30 من طرف ouadie

التاريخ

راديو القرآن الكريم



شوف الوقت

راديو ZOMAHM
من هنا وهناك


مواقيت الصلاة ..

 





 

شاطر | 
 

 سلطان كودالى في تدريس الموسيقى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ouadie
Admin
Admin


تاريخ التسجيل : 02/10/2009
العمر : 54
الموقع : www.youtube.com

مُساهمةموضوع: سلطان كودالى في تدريس الموسيقى   الثلاثاء 6 ديسمبر 2011 - 12:43


زولتان كودالي أو كما تطلق عليه بعض المراجع العربية ( سلطان كودالي ) او سلطان كوداى مجري المولد سنة 1882 م وتوفي عام 1967 م .
ومن الجدير بالذكر أن طريقة ( كودالي ) كطريقة لتدريس التربية الموسيقية لم يضعها هو بنفسه بل تبلورت نتيجة أفكاره وخبراته العزيمة على أيدي تلامذته ما بين عامي 1940 ، 1950 في المجر وتطورت حتى وصلت للشكل الحالي . وبمعنى آخر فإن فلسفة الطريقة هي لكودالي ، بينما الطريقة التربوية كتسلسل تربوي ونظام تعليمي نظري وعملي هي من وضع زملائه وتلامذته .
ابتكر ( كودالي ) طريقة لتدريس الموسيقى للأطفال باستخدام ألحان شعبية محفوظة وتدريبهم على التدوين في صوتين وأداء التمارين نفسها في كل حصة موسيقية بتنويعات مختلفة .

ومن أهم مميزات طريقة ( كودالي) :

1- اهتم بالغناء قبل العزف وأن يكون الغناء بدون مساعدة الآلة الموسيقية ، إذ يرى أن أحق آلة لمصاحبة صوت الإنسان هو صوت إنسان آخر .
2- مما يدلنا على اهتمامه الكبير بالأداء المتعدد التصويت كما استطاع أن يؤكد أن الطفل الذي يصل على غناء تمرين بسيط مكون من صوتين مع طفل آخر يكون قد اكتسب أو حصل من الموسيقى بقدر أكبر من أن يعزف على البيانو أو أي آلة أخرى ، فقد اعتبر أنا لغناء هو أصل الخبرات الموسيقية جميعا ومنه تشتق جمع عناصر الموسيقى .
3- اهتم ( كودالي بالغناء في صوتين وقام بتأليف كتب بالغناء في صوتين وفي ثلاثة أصوات في شكل بوليفوني . ( متعدد التصويت )
حياته :
- 1882 ولد في مدينة كشكميت Kecskemet ، وهي مدينة تقع في وسط المجر

- 1892 انتقلت العائلة الى Nagyszombat ، والجزء الشمالي الغربي من المجر حيث أصبح يتقن Kodály العزف على البيانو ، والكمان والتشيلو دون أي مساعدة من المعلمين.
- . 1898 كتب مقدمة لاوركسترا المدرسة التي أطلق عليها اسم – “دينامية المواهب” ، ذهب إلى بودابست حيث التحق في جامعة الفلسفة ، المجرية والألمانية واللغة والأدب ، والمعهد العالي للموسيقى ؛ حصل على دبلوم في اللغات الأوربية .
- 1900- أتقن الإنجليزية والألمانية والفرنسية ووصل لمعرفة موسيقية عالية المستوى
- . 1905 حصل على دبلوم المعلمين ؛ ,وقد أصبح في تلك الفنترة من أهم أصدقاء بارتوك ؛ ذهبت في جولة لجمع الموسيقى الشعبية المجرية ؛ وحصل على شهادة الدكتوراه مع أطروحة عن “تركيب وهيكل الأغنية الشعبية المجرية “.
- 1907 عين مدرسا في المعهد العالي للموسيقى ؛ ( الكونسيرفتوار )
- 1910 أقام كوداي مع وبارتوك العديد من الحفلات المشتركة مع الموسيقيين الشباب ، ( النقاد الموسيقيون في المجر يعتبرون تواريخ هذه الحفلات بمثابة تأريخ لحياة كل من كوداي وبارتوك )
- ؛ 1917- عمل ناقدا موسيقيا ، وكتب العديد من المقالات وقام بتأليف العديد من الأعمال الموسيقية .
- . أغسطس 1919 عاد الحرس القديم الى السلطة بعد الثورة التي لم تدم طويلا ، وأقيل من منصبه كنائب مدير الأكاديمية الوطنية للموسيقى في المجر ؛ يذكر المؤرخون أنه حوكم في 12 جلسة ولكن في نهاية الأمر أسقطت التهم عنه .
- 1923 في بودابست ، 50th من Kodály كتب Psalmus Hungaricus رثاء تكريما للاحتفال بالذكرى السنوية التي حلت مصير بلده ، وهذه هي المرة الأولى التي تلقى فيها بالإجماع إشادة من النقاد ؛ و بدأ تأليف الكثير من الموسيقى والكتابة للأطفال

- The Straw Guy, See, the Gypsy Munching Cheese ; renowned for being a wonderful teacher.

- 1924 واستمر العمل على رائعته Háry يانوس ، والتي حققت قدرا هائلاً من النجاح.
- 1927 واصل الكتابة للأطفال والكورال ، ومضى في رحلة لجمع الموسيقى الشعبية ، وكتب العديد من المقالات عن الموسيقى الشعبية ؛ كما تطورت علاقات الصداقة مع توسكانيني.
- وكتب الكثير من الموسيقى 1932-36 : غزل غرفة ، ورقصات من Galanta ، Té Deum من Budavar ؛ التي أجريت ، وحاضر ، وأسست مدرسة الموسيقى الشعبية الهنغارية في الأكاديمية.
- 1940 المشاركة في العديد من الأنشطة التعليمية وضعت دورية مكرسة للترويج لتعليم الموسيقى للشباب. 1942 الاتحاد الوطني للجمعيات كورالي أعلنت هذا العام “Kodály العام”.
- 1943 كتب Missa Brevis ، مكرسة لزوجته ؛ وكتب العديد من الأعمال الكورال.
- وتلقى العديد من يكرم 1945 ، سافر ، التي أجريت ، وحاضر ، وكتبت مقالات.
- 1958 وفاة زوجته.
- 1959 تزوج من تلميذته ذات ال19 عاماً
- نال 1960 درجة دكتوراه فخرية من جامعة أكسفورد ؛ ظل يعمل حتى وفاته .
- توفي عام 1967 واعتبر من ضمن الثروات القومية للمجر .

طريقة كودالي في التربية الموسيقية :

اهتم ” كودالي ” بالغناء قبل العزف ، وأن يكون الغناء بدون مساعدة الآلة الموسيقية ، إذ يرى أن أحق آلة لمصاحبة الصوت الإنساني هو صوت إنسان آخر .
- مما يدلنا على اهتمامه بالأداء المتعدد التصويت كما أنه استطاع أن يؤكد أن الطفل الذي يصل إلى غناء تمرين بسط بصوتين ، مع طفل آخر يكون قد اكتسب أو حصل من الموسيقى بقدر أكبر من أن يعزف على البيانو أو أي آلة أخرى ، ومن ذلك يتضح لنا أن : ” كودالي ” اعتبر أن الغناء له صور كثيرة يمكن استخدامها في التعليم الموسيقي ، وهو أصل الخبرات جميعاً ومنه ومنه تشتق جميع عناصر الموسيقى .

- اهتم ” كودالي ” بالغناء في صوتين وقام بتأليف كنب تهتم بالغناء في صوتين وفي ثلاثة أصوات في شكل بوليفوني ( متعدد التصويت )
- اهتم ” كوداي بتدريب الأطفال على الإملاء الموسيقي والتدوين من خلال نماذج لحنية محفوظة .
- تنمي طريقة ” كودالي ” التدريب السمعي الداخلي من خلال الغناء في السمع الداخلي وهو مايطلق عليه ( الغناء الصامت ) .
- تهتم طريقة ” كودالي ” بالتحليل والصوير من خلال الاستماع .
- يتعلم الأطفال Pich
الدرجة الصوتية )) المطلقة من خلال استمرار الاستماع إلى لحن معين في نفس السلم في كل حصة .
ومن الناحية الهارمونية :
- يمهد ” كوداي ” للهارموني من خلال الألعاب الغنائية ويدون أي مصاحبة آلية ومن خلال ألعاب صدى الصوت ( ECHO ) وألعاب السؤال والجواب .
- غناء الصوت الثاني باستعمال درجات البدال نوت (Pedal ) على الدرجة الأولى وأحياناً على الدرجة الخامسة في مجموعتين ، الأولى تغني لحناً متحركاً ، والثانية تغني نغمة ثانية بشكل pedal note .
مراحل تعدد التصويت عند ” كوداي :

- استخدام الصدى :

- يبدأ توجيه الطفل إلى الغناء المتعدد التصويت من الصف الأول الابتدائي ( 6 سنوات ) عن طريق الغناء بطريقة الصدى .Echo singing
- من خلال التمرينات المونودية ( صوت واحد ) ولكن ينقسم الصف إلى مجموعتين تغني إحداها اللحن بصوت قوي “f ” وتردده المجموعة الثانية بعد اللحن بصوت لين ” p ” والغناء بطريقة الصدى يجذب الانتباه مبكراً إلى ظلال التعبير Nuance Dynamy “ “
- الغناء التبادلي :

- ويستخدم في أواع من الألعاب الغنائية ” Singing Games ” إما بين مجموعتين أو بين طفلين أو في صورة سؤال وجواب .
- تمرينات صولفائية تعتمد على الغناء التبادلي بالاعتماد على نموذج الؤال والجواب ، ومن هنا يبدأ الأطفال في طريقة ” كوداي ” الاعتماد على الغناء المتعدد التصويت عن طريق الإحساس بأن في الصوت الأول سكوت إلى أن يبدأ الصوت الثاني .
- تنمية الإحساس السمعي هارمونياً بواسطة غناء التآلفات عن طريق المجاميع بتوزيع مفردات التآلف على ثلاثة مجموعات على الدارسين تغنيه معاً ، أو بالغناء الميلودي لأصوات التآلف في تتابع لحني عن طريق غناء مفرداتها بما يسمى التآلفات الأربيجية ” Broken Chorde “ مع إعطائها إيقاعات مناسبة .

- يرى ” كوداي ” أن الكورال يجب أن يغني بدون مصاحبة من الآلات الموسيقية باسلوب أكابيلا“Acappella” وهو يحذر من أن يكون الإدراك الفعلي مرتبطاً بالآلة ، فالتصور السمعي لابد أن يعيش مستقلاً عن أي ربط مادي ، وأن يكون نابعاً من الإدراك الداخلي للنفس ، وليس رد فعل لمقر خارجي .
- وكذلك يرى أن من يعتمد على الالة الموسيقية في الغناء كمن يسير متكئاً على العصا ، فإنه حتماً سيعرج بدونها ، وليس هكذا يكون التدريب للاعتماد على النفس .
- يبدأ دائماً ” كوداي ” اختيار أغانيه من الأغاني الشعبية حتى يسهل على الدارس التعرف على الفن الأبسط ، ثم يأتي التدرج للوصول للفن الأكثر ، والغناء الشعبي أو الموسيقى الشعبية تمثل غالبية المادة العلمية المستخدمة في طريقة ” كوداي ” وخاصة لمرحلة الحضانة ورياض الأطفال ، وكذلك في المراح التالية ، يظل الغناء الشعبي جزءً ثابتاً من درس الغناء ودروس تدريب السمع .



















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.edumusic
el-machi



تاريخ التسجيل : 08/12/2009

مُساهمةموضوع: رد: سلطان كودالى في تدريس الموسيقى   السبت 12 نوفمبر 2016 - 22:32

مشكور أخي عبد الكريم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ouadie
Admin
Admin


تاريخ التسجيل : 02/10/2009
العمر : 54
الموقع : www.youtube.com

مُساهمةموضوع: رد: سلطان كودالى في تدريس الموسيقى   الأحد 13 نوفمبر 2016 - 20:37

مرورك الطيب اسعدني اخي 




فقط ابق بالجنب


حفظك ربي 


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.edumusic
 
سلطان كودالى في تدريس الموسيقى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.ouadie.com :: تربية موسيقية :: الكتب والمراجع الموسيقية-
انتقل الى: