WWW.Noukhba Ainoulmene Hamdi.com
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا
اختي ..أخي
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
التي لطالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا
وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخـوتنا وصداقـتـنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء
هذا المنتدى السامي
أهـلا بك
أخوكم / عبد الكريم

WWW.Noukhba Ainoulmene Hamdi.com

بسم الله الرحمن الرحيم
 
الرئيسيةالرئيسية  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخول  اسمع القرآن الكريماسمع القرآن الكريم  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» موديلات روعة للتزيين
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 21:17 من طرف ouadie

» آفة المخدرات بالوسط المدرسي
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:25 من طرف ouadie

» هل تعلم لمدا صنعت السيارة بخمسة مقاعد !؟
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:18 من طرف ouadie

» أي السلمين الغربي وأيهما الشرقى ؟
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:14 من طرف ouadie

» Cinéma : " CLÉOPÂTRA AIN -OUMENE "
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:09 من طرف ouadie

» من الطبيعي أن نختلف ..
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 18:03 من طرف ouadie

» المقامات في الموسيقى الشرقية جمع بين الأجناس
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 9:26 من طرف ouadie

» دور الموسيقى في ترقية الذوق
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 9:16 من طرف ouadie

» سلالم الموسيقى العربية
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 9:09 من طرف ouadie

» الربط بين الأجناس المختلفة من أجل تكوين سلم = مقام الراست
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 9:03 من طرف ouadie

» السلالم الإغريقية
الأربعاء 17 أكتوبر 2018 - 8:50 من طرف ouadie

» سماعا طيبا ..
الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 - 6:29 من طرف ouadie

التاريخ

راديو القرآن الكريم



شوف الوقت

راديو ZOMAHM
من هنا وهناك


مواقيت الصلاة ..

 





 

شاطر | 
 

 هذا هو الحلزون ..

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ouadie
Admin
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 02/10/2009
العمر : 55
الموقع : www.youtube.com

مُساهمةموضوع: هذا هو الحلزون ..   الأربعاء 23 نوفمبر 2011 - 15:54

الحلزون



التصنيف العلمي



مملكة: الحيوانات



الشعبة: رخويات



الصف: ذوات المصراع الواحد (البطنقدميات)












اسم حلزون يطلق على معظم أفراد طائفة البطنقدميات الرخوية التي تتخذ صدفات أو قوقعات لحماية جسدها الرخوي. تتواجد الحزونات في الماء العذب، المحيطات وعلى البر.










الحلزون يزحف معتمدا على قدمه العضلية البطنية، بموجات من الانقباضات التي تنتشر إلي الأمام بسرعة ثابتة. فهو ينزلق على مادة مخاطية لزجة تفرزها غدة موجودة تحت الشفة السفلية. أن الجهة السفلية من القدم فاتحة اللون وناعمة على عكس باقى الجسم فهو غامق اللون ومغطى بخطوط عديده.










القوقعة تحتوي على خطوط النمو الرفيعة، موازية للفتحة التي توجد بها.عندما يصوم، يغلق الحلزون قوقعته صانعا صدفة مكونة من طبقة جيرية وطبقة مخاطية. ذلك الكمون يحدث أيضا عندما تنخفض درجات الحرارة أقل من خمسة عشر درجة أو في فترات الجفاف، أما الحرارة الرطبة فهى تنعشه. لا يملك الحلزون هيكل داخلى. ويحمل الرأس المشفر أربع مجسات: - اثنان قصيران متجهان إلى الأسفل مستكشفين الأرض. - ينتهي الآخران بالأعين وهما مرفوعان للأعلى.










إن حاسة النظر عند الحلزون بدائية ولكن حاستي الشم واللمس لديه متطورتان جدًّا.




وفم الحلزون مقوس، والشفة العلوية مكشكشة تغطي الفك على شكل شفرة صغيرة حادة وثابتة. ويوجد بالداخل اللسان، وهو خشن ومتحرك




نرى ثلاث فتحات: - فتحة التناسل والتبويض. - الفتحة التنفسية. - فتحة الشرج والتي يمكن تحديدها عن طريق ظهور خيط رفيع من الفضلات الخضراء.



الحلزون من آكلي العشب ، ويشكل خطراً على مجموعة كبيرة من النباتات، نظراً للضرر الذي يلحقه بها. بالمقابل، يعتبر فريسة لأنواع عديدة من الطيور، السحالي، الحشرات المفترسة، وحلزون قاطع الرأس، ولذلك يعتبر أحياناً وسيلة طبيعية للتخلص من الآفات. . يملك رئة تقع في منطقة الجسم المحمية بالقوقعة. وهو خنثي ( ذكر وانثى) لذلك، فهو يفرز جاميتات مؤنثة ومذكرة في الآن نفسه. أثناء موسم التزاوج، يلتصق حلزونان مع بعضهما ويتبادلان الحيوانات المنوية. بعد بضعة أيام، يقوم كلاً منهما بحفر عش صغير في التربة ووضع البيوض. يفقس البيض بعد إسبوعين لثلاثة أسابيع تقريباً ، يفقس البيض عن حلزونات صغيرة ذات قواقع شفافة، ويأخذ الحلزون اليافع ما بين سنة إلى سنتين للنضوج . ويعمر الحلزون لمدة خمس سنوات تقريبا











للحلزونات البالغة صدفة صلبة ورقيقة مكونة من كربونات الكالسيوم، يتراوح قطرها ما بين 25 إلى 40 ملم، وطولها ما بين 25- 35 ملم تقريباً، ولها 4 أو 5 التفافات. قد تتباين ألوان الصدفة ودرجاتها بين الحلزونات، لكنها تنحصر بشكل عام ما بين اللون البني الداكن إلى الكستنائي، ذات خطوط صفراء اللون..






/





/
حلزون الحدائق




هو نوع من أنواع الحلزونات البرية المعروفة، التي تنتشر في المناطق المحيطة بالبحر المتوسط وأوروبا الغربية، ما بين شمال غرب أفريقيا وشرق إيبيريا حتى آسيا الصغرى، إضافة إلى بعض الجزر البريطانية، كما تتواجد على نطاق واسع في مناطق أخرى.



يعتبر هذا النوع من الحلزونات الصالحة للأكل، ويقدم كطبق إسكارغو. يتم تربية الحلزونات إما لأغراض تجارية بهدف استخدامها في الأطعمة وخلافها، أو كحيوان أليف. يعتبر هذا الحلزون أيضاً أحد مكونات كريمات البشرة أو الجل التي تباع في المجتمعات اللاتينية، وتستخدم هذه المنتجات لعلاج بعض مشاكل البشرة






....................................

[b]


العملاق الإفريقي الحلزوني ،و يدعى أيضاً حلزون النمر الأرضي العملاق، و الوطن الأصلي له هو غانا . حجم هذه الحلزونات أو القواقع يصل إلى 18 سنتيمترا مع طولا و قطرها 9 سم .




تعيش هذه القواقع في المناطق الإستوائية حيث المكان الذي لا يوجد به أعداء الطبيعة . كل من هذه القواقع العملاقة تضع ما يصل إلى 1200 بيضة في السنة و هذا ما يسبب مشكلة كبيرة في الموطن الطبيعيي للحيوانات الاخرى.




قضى حلزون النمر العملاق على نحو 500 نوعا من النباتات.











.................................



الحلزون الرخامي المخروطي



اخذ اسمه من شكله هو نوع من القواقع البحرية المفترسة وهو سام اذ يمتلك السم الاكثر سمية بين جميع انواع الحلزون كما انه من بين الـ 5 حيوانات الاكثر سمية في العالم واغلبها موجود في استرالية .



اذ ان قطرة واحدة منه كافية لقتل 20 انسانا الا ان الغاية من سمه لحسن الحظ هو صيد الفرائس .



من يتعرض لسمه يشعر بالم شديد ، تورم، شلل في العضلات وضيق في التنفس .كما انه لا يوجد مضاد لسمه وقد سجلت عدة وفيات بسببه .

يعيش في المياه المالحة الدافئة . منظره يغريك لذا اذا رايته لا تحاول التقاطه















/



/

منوعات حلزونية


تستخدم بعض الوسائل للتخلص من الحلزونات كالمبيدات، كما تنفر الحلزونات من النحاس، فيمكن وضع شريط نحاسي حول جذوع الأشجار لردع الحلزونات

.........................




ممكن للحلزون ان ينام 3 سنوات متواصلة


.......................




الثوم قاتل للحلزون




أظهر العلماء بأن الحلزون ينفر من رائحة الثوم القويةفيموت بعد ساعات من التعرض لزيت الثوم فالثوم يمكن أن يكون بديلاً لبعض المبيداتالحشرية الكيميائية .


- يقول الدكتور( غوردن بورت) بأنه ليس هناك حل جذري لمشكلة الحلزون فهو متأقلم مع مسكنه ومغلفبطريقة مخاطية تحميه من المواد الكيميائية . فقد وجد المزارعون مشكلة مع استعمالهمالطعم المحبب الذي هو بدوره غير فعال في الظروف الرطبة أو المناخ الجاف جداً . كمايمكن أن تكون المبيدات الكيميائية سامة لكائنات أخرى في التربة أو العصافير . إناستعمال الثوم كدواء حشري معروف منذ قرون فقد كان يستعمل في الأديرة بالقرب منالخضار كرادع لبعض الحشرات . قام الدكتور ( بورت ) باختبار خلاصة زيت الثوم رشا ًعلى التربة حول المحاصيل وقارنه مع ثمانية مبيدات طاردة للحلزون . أدت التجربة إلىموت الحلزون البري بعد عدة ساعات من ملامسته المباشرة لزيت الثوم كما وجد أن للثوممقدرة على منع الحلزون من أكل أوراق الملفوف . كما أظهرت أبحاث أخرى جرت في جامعةنيوكاسل أن الثوم يقضي على بيوض الحلزون في التربة كما يقضي على الجهاز العصبيللحلزون




/




/


مجموعة صور لحلزونات



























اخيرا صورة تشريحية للحلزون




...................................


عادة منلتقي بالحلزون وين ما كان حولنا احيانا على سقف البلكون واحيانا بين الازهار ومرات ع بلاط الدار
وممكن نلتقي بحلزون بلا قوقعة منسميه حلزون مسلخ
وهيدا الحلزون منقضي عليه برشه بالملح

هذه المعلومات التي قدمتها في الموضوع جمعتها من عدة مصادر منها مجلة المعرفة وويكيبيديا
بالاضافة الى بعض الصور التي صورتها وبعض المعلومات نتيجة معرفتي بالحلزون

اتمنى ان اكون قد قدمت مادة مفيدة

تحياتي لكم
























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.edumusic
 
هذا هو الحلزون ..
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
WWW.Noukhba Ainoulmene Hamdi.com :: من هنا وهناك.............-
انتقل الى: