www.ouadie.com
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا
اختي ..أخي
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
التي لطالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا
وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخـوتنا وصداقـتـنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء
هذا المنتدى السامي
أهـلا بك
أخوكم / عبد الكريم

www.ouadie.com

بسم الله الرحمن الرحيم
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاسمع القرآن الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أدعوا لهم بالرحمة والمغفرة
أمس في 10:56 من طرف ouadie

» Maqam Suzidil (مقام سوزدل)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 16:51 من طرف ouadie

»  Maqam Husayni Ushayran (مقام حسيني عشيران)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 16:35 من طرف ouadie

» تعزية عائلة بادي عين أزال
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 20:28 من طرف ouadie

» صباح السعادة
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 14:55 من طرف ouadie

» صباحكم خيرات
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 14:36 من طرف ouadie

»  Maqam Sultani Yakah (مقام سلطاني يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:37 من طرف ouadie

» Maqam Farahfaza (مقام فرحفزا)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:36 من طرف ouadie

» Maqam Shad Araban (مقام شد عربان)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:34 من طرف ouadie

» Maqam Yakah (مقام يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:33 من طرف ouadie

»  Ajnas (أجناس)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:30 من طرف ouadie

» Arab iqa'at ايقاعات عربية
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:27 من طرف ouadie

التاريخ

راديو القرآن الكريم



شوف الوقت

راديو ZOMAHM
من هنا وهناك


مواقيت الصلاة ..

 





 

شاطر | 
 

  المهم تقرأ وغير مهم ان ترد ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ouadie
Admin
Admin


تاريخ التسجيل : 02/10/2009
العمر : 54
الموقع : www.youtube.com

مُساهمةموضوع: المهم تقرأ وغير مهم ان ترد ....   السبت 13 نوفمبر 2010 - 12:46




انا حبيت اطرح موضوع اتمنى ينال اعجابك واعرف إن قراءتك لهذا الموضوع قد تنقذك من النار إن كنت فيها ولا تعلم..

وقد ترفعك إلى الفردوس الأعلى دون أن تعلم..


لماذا؟؟!!








ألم تعلم حكم بر الوالدين وهو أنه فرض واجب، وأنه قد أجمعت الأمة على وجوب بر الوالدين وأن عقوقهما حرام ومن أكبر الكبائر؟؟



أما سمعت هذا الحديث:

عن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( دخلت الجنة فسمعت فيها قراءة قلت من هذا؟ فقالوا : حارثة بن النعمان )فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كذلكم البر كذلكم البر [ وكان أبر الناس بأمه ] )رواه ابن وهب في الجامع وأحمد في المسند.


وهذا الحديث ايضاً:










الوالدان..وما أدراك ما الوالدان الوالدان، اللذان هما سبب وجود الإنسان، ولهما عليه غاية الإحسان..الوالد بالإنفاق.. والوالدة بالولادة والإشفاق..


ف لله سبحانه نعمة الخلق والإيجاد..



ومن بعد ذلك للوالدين


نعمة التربية والإيلاد..








وأنا أقف في حيرة أمامكم..




مالي أرى في مجتمعاتناالغفلةعن هذا الموضوع والإستهتار به..




أما علمنا أهمية بر الوالدين..




أما قرأنا قوله تعالى:









وقوله تعالى: (واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئاً وبالوالدين إحساناً).النساء:36




ألم نلاحظ أن الله قد قرن توحيده ـ وهو أهم شيء في الوجود ـ بالإحسان للوالدين..




ليس ذلك فقط بل قرن شكره بشكرهما ايضاً..




قال تعالىSadأَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ ) لقمان:14




إلى متى سنبقى في التأجيل المستمر للتفكير في برنا لوالدينا..




إلى متى سيبقى الوقت لم يحن للبر؟؟!!..




وكأننا ضمنا معيشتهم أبد الدهر..




وغفلنا عن هذا الكنز الذي تحت أبصارنا ولكننا للأسف لم نره..




أما تفكرنا قليلاً في الحديث التالي:









أما مللنا من التذمر بشأن والدينا..




وكفانا قولاً بأنهم لا يتفهموننا ...




إن الأمر أعظم من هذه الحجج الواهية..




ولنتفكر قليلاً في قوله تعالى:









وقوله تعالى:




( ووصينا الإنسان بوالديه حملته أمه وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إليَّ المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع سبيل من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون ) لقمان 14-15




يعني حتى لو وصل الوالدان الى مرحلة حثك على الشرك بالله وجب علينا برهما..




ماذا نريد إثباتاً اكثر من ذلك..




كما في هذا الحديث:




فعن أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما ، قالت: قَدِمَتْ عليّ أمي وهي مشركة في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فاستفتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم قلت: قَدِمَتْ عليّ أمي وهي راغبة أفأصل أمي؟ قالSad(نعم، صلي أمك)) متفق عليه.




ولكن للأسف ...يمر علينا كل فترة قصة تنافي كل ما سبق ..




تكاد عقولنا لا تصدق..




وتكاد قلوبنا تنفطرمن هول ما نسمع..




إنها قصص واقعية للأسف..









ذكر أحد بائعي الجواهر قصة غريبة وصورة من صور العقوق:




يقول: دخل علي رجل ومعه زوجته، ومعهم عجوز تحمل ابنهما الصغير، أخذ الزوج يضاحك زوجته ويعرض عليها أفخر أنواع المجوهرات يشتري ما تشتهي، فلما راق لها نوع من المجوهرات، دفع الزوج المبلغ، فقال له البائع: بقي ثمانون ريالاً، وكانت الأم الرحيمة التي تحمل طفلهما قد رأت خاتماً فأعجبها لكي تلبسه في هذا العيد، فقال: ولماذا الثمانون ريالا؟ قال: لهذه المرأة؛ قد أخذت خاتماً، فصرخ بأعلى صوته وقال: العجوز لا تحتاج إلى الذهب، فألقت الأم الخاتم وانطلقت إلى السيارة تبكي من عقوق ولدها، فعاتبته الزوجة قائلة: لماذا أغضبت أمك، فمن يحمل ولدنا بعد اليوم؟ ذهب الابن إلى أمه، وعرض عليها الخاتم فقالت: والله ما ألبس الذهب حتى أموت، ولك يا بني مثله، ولك يا بني مثله.




أما عرف هذا الرجل حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم:




عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم: "ثلاث دعوات مستجابات لهن، لا شك فيهن، دعوة المظلوم، ودعوة المسافر، ودعوة الوالدين على ولديهما".









ألهذه الدرجة..




من هؤلاء أهم من البشر؟؟..




نعم للأسف ...




المصيبة الأكبر أنهم من أمة محمد صلى الله عليه وسلم..




ولكن..




ما عرفوا وصاياه..













عقوق .. عقوق .. عقوق..




وكأنهم نسوا مراقبة الله لهم..




وكأنهم لن يحاسبوا..




أما سمع هؤلاء بقول العلماء :"" كل معصية تؤخر عقوبتها بمشيئة الله إلى يوم القيامة إلا العقوق، فإنه يعجل له في الدنيا، وكما تدين تدان ""












وهذا لا يقتصر على العقوق فقط بل على البر ايضاً..




ولكل مجتهد نصيب..





بروا آبائكم تبركم أبنائكم..






إخواني ..




إن هذا الكلام ليس جديداً..



بل هي من المواثيق التي أخذت على أهل الكتاب من قبلنا..






قال تعالى: (وإذ أخذنا ميثاق بني إسرائيل لا تعبدون إلا الله وبالوالدين إحساناً وذي القربى واليتامى والمساكين وقولوا للناس حسناً) [البقرة: 83].ولكننا أهملناه منذ زمن بعيد..






لحظة ..مالي اتكلم وكأن الموضوع بسيط..




وكأن الموضوع يقرأ ويترك..





لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا..





الموضوع أكبر من ذلك بكثير..




أنه من أهم مداخل الآخرة..











أسمعتم..




إن بر الوالدين بعد الصلاة على وقتها مباشرة في أحب الأعمال إلى الله..





وهنا كأمر آخر في غاية الأهمية..





يا منيرى ما يحدث للأمة الإسلامية في كل مكان..





يا من يرى الإنتهاكات اليومية للمسلمين..يا من ينفطر قلبه عند سماع أخبار المسلمين في فلسطين والعراق وأفغانستان وغيرها من دول الجهاد..


يا من يتمنى الإنضمام إلى صفوف المجاهدين والجهاد معهم ضد اليهود والصليبيين..


يا من تريد الجهاد بشدة ولكنك لا تستطيع..











.




أليس حري بك أن تعلم أن بر الوالدين أحب إلى الله من الجهاد في سبيل الله ما لم يكن فرض عين..





أليس حري بك أن تبدأ في جهاد الشيطان وتبر والديك..





فكفاك تغييباً للحقائق عن ذهنك..




ولا تقول أن الأمر سهل بحيث أنك تبدأه متى تريد..





إن هذا التفكير من كيد الشيطان فاتركه..





وإن كان كذلك ............. فمتى تبدأ؟؟!!












!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!




ولماذا نظن أن برنا لوالدينا هو كرم من عندنا..




أو شيء يمكن فعله أو تركه..




كلا إخواني..




إنه واجب علينا..




نحن لا ننسى فضل أبوينا علينا..




ولا ننسى الأيام التي قضوها في التربية والتنمية والتعليم والتوجيه..




ولا ننسى تضحياتهم من أجلنا..










أنسينا الحنان..نعم حنان أمنا الذي لا يذبل حتى لو بلغنا من الكبر عتيا؟؟؟؟ألم تعلم أن الحنان هو فطرة الأم ليس فقط في الإنسان وإنما في كل الحيوانات...







الأمومة فطرة ما أحلاها..





أنسينا قلب الأم الذي إذا بررناه طول الدهر لم نعطيه شيئاً بسيطاً من حبه لنا..











أما عرفت قلب الأم.....







هذا جزاء الأم التي تحمل في جنباتها قلباً يشع بالرحمة والشفقة على أبنائها، وقد صدق الشاعر حين وصف حنان قلب الأم بمقطوعة شعرية فقال:


أغرى أمرؤ يوماً غلاماً جاهلاً........بنقوده كي ما يحيق بـه الضرر






قال ائتني بفـؤاد أمك يا فتى........ولك الجواهر والدراهم والدرر




فأتى فأغرز خنجراً في قلبهـا........والقلب أخرجـه وعاد على الأثر





ولكنه من فـرط سرعته هوى........فتدحرج القـلب المعفـر بالأثـر




ناداه قلب الأم وهـو معفـر........ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر




هذا قلب الأم ......... ولكن أين البارين به؟


احترامى لكل من قرأ موضوعى هذا

منقول للأمانة عن ستايسو


















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.edumusic
 
المهم تقرأ وغير مهم ان ترد ....
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.ouadie.com :: الركن الاسلامي العام-
انتقل الى: