www.ouadie.com
أهــــــــــــــــــلا ً وسهــــــــــــــــلا
اختي ..أخي
اسمح لي بأن أحييك .. وأرحب بك
فكم يسرنا ويسعدنا انضمامك لعائلتنا المتواضعة
التي لطالما ضمها منتدانا الغالي على قلوبنا
وكم يشرفني أن أقدم لك .. أخـوتنا وصداقـتـنا
التي تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة
التي تنبع من قلوب مشرفيّ وأعضاء
هذا المنتدى السامي
أهـلا بك
أخوكم / عبد الكريم

www.ouadie.com

بسم الله الرحمن الرحيم
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاسمع القرآن الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أدعوا لهم بالرحمة والمغفرة
أمس في 10:56 من طرف ouadie

» Maqam Suzidil (مقام سوزدل)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 16:51 من طرف ouadie

»  Maqam Husayni Ushayran (مقام حسيني عشيران)
الخميس 1 ديسمبر 2016 - 16:35 من طرف ouadie

» تعزية عائلة بادي عين أزال
الأربعاء 30 نوفمبر 2016 - 20:28 من طرف ouadie

» صباح السعادة
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 14:55 من طرف ouadie

» صباحكم خيرات
الثلاثاء 29 نوفمبر 2016 - 14:36 من طرف ouadie

»  Maqam Sultani Yakah (مقام سلطاني يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:37 من طرف ouadie

» Maqam Farahfaza (مقام فرحفزا)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:36 من طرف ouadie

» Maqam Shad Araban (مقام شد عربان)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:34 من طرف ouadie

» Maqam Yakah (مقام يكاه)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:33 من طرف ouadie

»  Ajnas (أجناس)
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:30 من طرف ouadie

» Arab iqa'at ايقاعات عربية
الإثنين 28 نوفمبر 2016 - 1:27 من طرف ouadie

التاريخ

راديو القرآن الكريم



شوف الوقت

راديو ZOMAHM
من هنا وهناك


مواقيت الصلاة ..

 





 

شاطر | 
 

 استسقاء الرأس

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sweet-girl



تاريخ التسجيل : 29/10/2009
العمر : 22

مُساهمةموضوع: استسقاء الرأس   الجمعة 16 أبريل 2010 - 17:46

استسقاء الرأس






يسبح الدماغ في سائل يعرف بالسائل الدماغي الشوكي الذي يفرز في التجاويف الموجودة في داخل الدماغ

ويدخل الى الفسحة المحيطة به حيث يتم امتصاصه في غشاء يحيط بهذه الفسحة

إذا كان هذا الغشاء تالفا عند الجنين في طور النمو وإذا أعيق إنسياب هذا السائل يتجمع السائل داخل تجاويف الدماغ

وتكون النتيجة إنتفاخ الدماغ بسبب الضغط المتزايد

تعرف هذه الحالة المرضية بإستسقاء الرأس ( أو بوجود ماء على الدماغ ) ومن أجل إستيعاب هذا الانتفاخ تتباعد عظام الجمجمة

ويزداد حجم الراس وفي الحالات الشديدة قد يصاب الدماغ بضرر دائم

من المحتمل أن يحدث إستسقاء الراس في أواخر مرحلة الطفولة نتيجة إصابة الدماغ بضرر بفعل الالتهاب أو الورم

ماهي الاعراض ؟

يشك الطبيب المولد بوجود المراحل المبكرة لهذا الاعتلال عند الوليد إذا كان محيط دائرة راسه اكبر بدرجة ملحوظة

من المعدل البالغ 350 ميليمترا تقريبا

يواظب الطبيب على قياس راس الطفل خلال الاسابيع الاولى من حياته وإذا وجد أن معدل النمو يتجاوز المعدل الطبيعي

يجري للطفل فحوصا تشمل التصوير بأشعة إكس

مامدى إنتشار المشكلة ؟

يصاب في بريطانيا في كل عام طفل واحد بين كل 10 الاف طفل بإستسقاء الرأس الذي يحدث بصورة غالبة أكثر

عند المصابين بعمود فقري مشقوق الى قسمين

ماهي المخاطر؟

من المحتمل أن يلحق ضرر خطير بالدماغ وأن يحدث تخلف في نمو الطفل المصاب بإستسقاء الرأس

إذا كان هذا الاعتلال في مرحلة متقدمة عند ولادة الطفل

ماهو العلاج ؟

من الممكن إكتشاف وجود هذا المرض عندما يكون الجنين في الرحم بواسطة التصوير بأشعة إكس وبالتنظير بالموجات فوق الصوتية

أما إذا كان الاعتلال قد وصل إلى مرحلة متقدمة خلال فترة الحمل فقد يصبح من الضروري وقاية لحياة الام تخليص الطفل بعملية قيصرية

إذا لم يكن إستسقاء الرأس قد وصل الى مرحلة متقدمة جدا فقد يمكن معالجته بعد ولادة الطفل بعملية جراحية

يعطى الطفل في هذه العملية تخديرا عموميا ويحفر ثقب صغير في جمجمته يولج عبره أنبوب دقيق مزود بصمام أحادي الاتجاه ويثبت بين الدماغ

من جهة وبين وعاء دموي رئيسي يؤدي الى القلب من جهة أخرى ومن خلال هذا
الانبوب المثبت بصورة دائمة ينصرف السائل من الدماغ الى مجرى الدم





يعود رأس الطفل بعد
العملية الى حجمه الطبيعي بصورة تدريجية ومع نمو الطفل من المحتمل ان يفسد
الانبوب مما يسبب بدء تقيؤ الطفل وسرعة إهتياجه

إذا حدث هذا الامر راجعي الطبيب فورا وإذا تاكد من حدوثه يدخل الطفل الى
المستشفى حيث يزال إنسداد الانبوب او يستبدل الانبوب المسدود بآخر جديد


الإعتلالات القلبية





يولد في بريطانيا سنويا من كل الف طفل ثمانية أطفال مصابين بحالة قلبية شاذة من أحد الانواع

من المحتمل ان يكون هذا الاعتلال الخلقي طفيفا بحيث لا بحتاج علاج ولا يؤثر على حياة الشخص

وفي الحالة القصوى المقابلة قد يكون شديدا بحيث من المحتمل أن يموت الطفل رغم العلاج الذي يعطى له

تطور الحالات الشاذة :

يبدأ قلب الجنين بالنمو في اوائل مرحلة الحمل ويكتمل نموه عند الشهر الثالث

يسبب أي نمو شاذ للقلب خلال هذه الفترة الحيوية اعتلالا قلبيا خلقيا او ربما اكثر من اعتلال واحد خلقي

قد يحدث النمو الشاذ إذا كانت الام تتناول ادوية معينة او كانت مصابة بالحصبة الالمانية او بعض الالتهابات

الاخرى المعينة خلال اوائل مرحلة الحمل او اذا كان الجنين يمتلك مورثات مريضة

تشمل الاعتلالات الموروثة الاعراض المتزامنة لمرض داون والاعراض المتزامنة لمرض مارفان

وهو اعتلال يصيب النسيج الليفي البروتيني المعروف بالكولاجين الذي يغذي الاوعية الدموية وصمامات القلب

يسبب هذا الاعتلال ضعفا في صمامات القلب وبالاخص صمامات الشريان الاورطي والصمامات التاجية

والشريان الاورطي نفسه

ينمو الاطفال المصابون بهذا الاعتلال طوالا ونحفاء وقد تكون عدسات عيونهم مزاحة عن مواقعها

مع ذلك يتمثل الخطر الاعظم على صحة الطفل باحتمال تسبب هذا الاعتلال في التشرح الجزئي

للشريان الاورطي او تمزق الشريان الاورطي باكمله في اي سن

هناك احتمال طفيف بحدوث المرض القلبي الخلقي بالوراثة مع ذلك تظل اسباب هذه الاعتلالات في معظم الحالات مجهولة

الاعراض :

لاتظهر اية اعراض في العديد من حالات المرض القلبي الخلقي ولاتكتشف الا بالفحص الروتيني للقلب

تكون الاعراض واضحة جدا في حالات اخرى وتظهر في بعض الاحيان عند الولادة وفي احيان اخرى لاتظهر

الا في مرحلة الطفولة او في سن لاحقة

ولا يفرض ظهور الاعراض ضرورة اتباع اي علاج في حين يستدعي العديد من الحالات التي لا اعراض لها اجراء عمليات جراحية

لمنع المضاعفات في فترة لاحقة

ان الخاصية المشتركة بين هذه الاعتلالات هو ازرقاق الجلد الذي يحدث عندما يسبب الشذوذ في القلب

دوران كمية زائدة من الدم الخالي من الاوكسجين عبر الجسم

يكتشف قصور القلب المعتدل الشدة عند الطفل من خلال صعوبة ارضاعه

( لان الطفل يحتاج الى مجهود لمص الحليب ) مما يؤدي الى اصابته بالهزال

وتكون هذه الاعراض اشد بروزا إذا كانت حالة قصور القلب شديدة واهمها سرعة التنفس وضيقه

يتبعهما ازرقاق الجلد او قصور القلب

قد يصاب الطفل الذي يعاني من مرض قلبي خلقي باللهاث عند القيام باي مجهود ويتبطاْ معدل نموه البدني

وإذا كان يعاني من قصور القلب يصاب باللهاث وبازرقاق الجلد حتى وهو مستريح .

همهمة القلب :

يتم تشخيص الاعتلال القلبي الخلقي عادة بفحص الطفل بالمكشاف الذي يلتقط

عند الطفل ذو القلب السليم تماما اصوات تقلص البطين وانغلاق صمامات القلب تعرف معظم الاصوات الاخرى

بهمهمات القلب ولكن وجود همهمة لا يعني بالضرورة وجود شذوذ في القلب او ان القلب مريض جدا

فمثلا يمكن اكتشاف همهمة القلب اذا ازدادت سرعة جريان الدم في جسم الطفل بسبب اصابته بفقر الدم

ويولد كل شذوذ بوجه عام نوعا معينا من الهمهمة

كما يحدث مثلا عند اصابة الطفل بالتضيق الرئوي الخلقي حيث يضطر الدم الى المرور عبر قناة اضيق من المعتاد

ولكن الطبيب يتمكن في معظم الحالات من تشخيص الشذوذ

فحوص تشخيصية خاصة :

بعد ان يكتشف الطبيب وجود شذوذ ينقل الطفل الى المستشفى حيث تجرى عليه فحوص اضافية

يظهر تصوير الصدر بالاشعة السينية حالات شذوذ معينة في شكل وحجم حجرات القلب ويسجل المخطط الكهربائي

التي تولدها نبضات القلب ومنها يظهر وجود او عدم وجود تضخم في حجرات القلب

بالاضافة الى ذلك قد يجرى للطفل تنظير بالموجات فوق الصوتية لمعرفة السماكة النسبية

لجدران حجرات القلب وحالة الصمامات

وفي حالات معينة يتطلب الامر اجراء قسطرة للقلب يتم خلالها ادخال قسطر

في وعاء دموي ( يكون عادة في الرجل )

الى ان يصل الى القلب ويراقب دخوله الى حجرات القلب من خلال الفتحات المتعددة على شاشة اشعة إكس

يمكن للقسطرة ايضا قياس الضغط وكمية الاوكسجين في الدم في كل حجرة من حجرات القلب










واخيرا يؤخذ فيلم سينمائي لسائل غير نافذ لأشعة إكس وهو يمر عبر القسطر الى الاوعية الدموية في القلب والرئتين

لاظهار حجم وشكل الحجرات والصمامات القلبية

ويستطيع الجراحون والاختصاصيون بامراض القلب تشخيص المشكلة المرضية واتخاذ القرار حول افضل علاج ممكن لها

العلاج :





تحتاج معظم حالات المرض القلبي الخلقي الى عملية جراحية لتصحيح الشذوذ ومالم يكن الاعتلال شديدا

بحيث يتطلب عملية جراحية فورية

يؤجل اجراء العملية الى وقت لاحق في اوائل مرحلة الطفولة عندما يصبح معدل نجاحها اعلى بدرجة كبيرة

مما لو اجريت في اوائل عمر الطفل

وذلك نظرا للقدرة المتزايدة لجسم الطفل على تحمل عملية القلب المفتوح





ان معدل نجاح معظم عمليات القلب التي تجرى على الاطفال اصبح الان مرتفعا جدا ويتمكن هؤلاء الاطفال

بعد اجراء عمليات ناجة عليهم من العيش حياة طبيعية خالية من المشاكل القلبية

وبعد ان اصبح زرع القلب اجراء طبيا مقبولا يعالج الاطفال الذين يعانون من عيوب بالغة الشدة في القلب وفق هذا الاجراء

ولكن من الممكن ان يكون هناك نقصا شديدا في القلوب الموهوبة المناسبة ولذلك لا تتوفر هذه الفرصة لكثير

من الاطفال المحتاجين الى زرع القلب .



الاعتلالات الخلقية للجهاز الهضمي





البوًاب ( فم المعدة الاسفل ) أنبوب عضلي قصير بطول 20 ميليمترا تقريبا وبقطر داخلي يبلغ حوالي 5 ميليمترات

يصل المعدة بالاثني عشر وهو القسم الاول من المعدة

عند حدوث الانتفاخ البوابي ( ولايعرف سبب حدوثه ) تزداد سماكة جدار الأنبوب ويضيق الممر في داخله فلا يمكن للحليب

أو لمعظمه أن يمر من المعدة الى المعي ولا يتمكن الطفل من امتصاص الغذاء منه

ماهي الاعراض ؟

يبدأ الطفل بعد مابين أسبوعين وثمانية اسابيع على ولادته بالتقيؤ بقوة بعد اطعامه

لاتنجح التقلصات القوية لعضلات المعدة في دفع الطعام عبر البواب المتقلص وبدلا من ذلك تعيد الطعام الى المريء

ومن هناك يندفع من الفم الى الخارج

على بعد يصل احيانا الى عدة اقدام

وعادة يحتوي التقيؤ الكثير من خثارة الحليب والمخاط وتصدر عنه رائحة كريهة وفي البداية لا يؤثر التقيؤ

على صحة الطفل او على رغبته في تناول الطعام ولكن الطفل مايلبث ان يفقد شيئا من وزنه ويصاب بعدم الاستقرار

ويتغوط بكميات قليلة وبتكرار أقل وإذا لم يعالج يبدأ بالعزوف عن تناول الطعام فتقل همته

نظرا لأن التقيؤ المتواصل يخل بالتوازن الدقيق للمواد الكيميائية في الجسم .

مامدى إنتشار المشكلة ؟

يصاب في بريطانيا طفل واحد ذكر بين كل 150 طفلا حديثي الولادة وطفلة واحدة

من بين كل 775 طفلة حديثة الولادة بهذا المرض

الذي يميل الى ان يكون وراثيا والى ان يحدث عند المواليد البكر اكثر مما يحدث عند المواليد اللاحقين

كما يحدث ايضا عند التوائم

ماهي المخاطر ؟

اذا لم يعالج هذا الاعتلال تسبب الحالات الشديدة منه موت الطفل بسبب الاجتفاف واختلال التوازن الكيميائي في سوائل الجسم

مايجب عمله ؟

إذا كان طفلك يتقيأ وفق الطريقة التي وصفتها أعلاه خذيه للطبيب فورا

يفحص الطبيب بطن الطفل ويراقب تناول الطفل للطعام ويتحرى عن التقلصات البطنية الشديدة التي تميز حالة التضيق البوابي

وتشبه كرة جولف تنتقل من اليسار الى اليمين تحت سطح الجلد

قد يضطر الطبيب للتشخيص الدقيق للمرض إجراء فحوص متعددة تتضمن احيانا صورة بالموجات فوق الصوتية

ماهو العلاج ؟

المساعدة الذاتية :

يجب اعطاء الطفل الطعام بتكرار أكثر ولكن بكمية اقل في كل مرة الى ان يفحصه الطبيب

في حال استمر التقيؤ بعد كل وجبة يجب عرضه على الطبيب بسرعة

المساعدة الطبية :

تحقق عملية جراحية بسيطة تنطوي هذه العملية على اجراء شق البطن واجراء شق عميق على امتداد الجانب الخارجي

للبواب المنتفخ فيؤدي ذلك فورا الى تمدد الممر في داخل البواب الى درجة تكفي لمرور الطعام عبره

بعد العملية يعطى الطفل الطعام بكميات ضئيلة تزداد تدريجيا الى ان تصل الى المقدار الطبيعي بعد انقضاء 48 ساعة

على اجراء العملية

تنجح هذه العملية بنسبة مائة في المائة تقريبا .


إنسداد المريء









في هذه الحالة يغيب تماما قسم من المريء بحيث يكون قسمه الاعلى

المؤدي من الفم الى المعدة مسدودا تماما فلا يتمكن الطفل من ابتلاع افرازات الفم والانف

فتدخل هذه الى القصبة الهوائية وتسدها جزئيا وقد تسبب التهابا في الرئة

يعوق الانسداد تنفس الطفل وقد تحدث اصوات فقاقيع متواصلة في حلقه ويزرق جسمه

بعد ان يزيل الطبيب الافرازات بواسطة انبوب امتصاص تزول الاعراض تماما ولكنها تعود حال تراكم الافرازات من جديد

وبذلك تؤدي اية عملية اطعام للطفل

الى امتلاء المريء بالطعام وطفحه من القسم الاعلى الى القسم المسدود من المريء الى القصبة الهوائية مما يحمل الطفل على السعال

وعلى اصدار صوت اشبه بالبقبقة

يشك الطبيب باصابة الطفل بالانسداد الخلقي للمريء عند ظهور هذه الاعراض وللتاكد من ذلك يدخل انبوبا داخل المريء

فإذا لم يدخل الانبوب الى المعدة عبر المريء يتأكد الطبيب من اصابة الطفل بهذا الاعتلال

ماهو العلاج ؟

يجب معالجة انسداد المريء بصورة مستعجلة بعد التأكد من التشخيص تجرى للطفل عملية جراحية لفتح القسمين المنفصلين من المريء ووصلهما

مما يؤدي الى شفاء الطفل تماما دون أن تترك هذه العملية اية مشاكل صحية
على المدى الطويل بإذن الله بإستثناء تضيق في المريء في بعض الحالات .

إنسداد قناة الصفراء






تساهم الصفراء وهي
المادة التي ينتجها الكبد في العديد من العمليات الاساسية في الجسم بما
فيها نقل البيليروبين بعيدا عن الكبد والى خارج الجسم

تمر الصفراء عبر سلسلة من الاقنية الدقيقة في الكبد ويخزن قسم منها في
المرارة وعندما تخرج الصفراء من المرارة تتوحد مع الصفراء المناسبة

عبر الاقنية الاكبر حجما الموجودة خارج الكبد وتتحد كافة الاقنية في النهاية لتشكل قناة الصفراء الرئيسية التي تؤدي الى الاثني عشر

في حالات نادرة يولد الطفل مفتقرا لأقسام من اقنية الصفراء وتكون النتيجة انحباس الصفراء في الكبد وتراكم البيليروبين في مجرى الدم

بسبب عدم ازالته من الصفراء فيحدث اليرقان الذي يبدأ عادة خلال الاسبوع الثاني من ولادة الطفل

مايجب عمله ؟

يجب عرض الطفل المصاب بمثل هذه الاعراض على الطبيب فإذا شك الطبيب بإحتمال وجود إنسداد يجري عملية جراحية تعرف

عندما يكون عمر الطفل شهرين تقريبا

يفحص الطبيب داخل البطن فإذا وجد إنسدادا في الاقنية الموجودة خارج الكبد يمكنه في بعض الحالات وصل المرارة بالاثني عشر

لتمكين الصفراء من الانسياب بصورة مباشرة من الكبد الى المعي

إذا بدت أقنية الصفراء الموجودة خارج الكبد طبيعية يزيل الطبيب قطعة من الكبد لفحصها مجهريا

يظهر هذا الفحص إذا كان الطفل مصابا بانسداد في الاقنية الدقيقة للصفراء الموجودة في الكبد وإذا كان الامر كذلك فلا يمكن معالجته

الا بزرع كبد للطفل ولقد اعطت عمليات زرع الكبد نتائج مشجعة حتى الان .

الانسداد والنقص المعوي






في حالة الانسداد المعوي يولد الطفل مفتقرا الى قسم او اقسام من المعي الدقيق وفي حالة التقلص المعوي

يكون قسم من اعلى المعي الدقيق ضيقا الى درجة الانسداد تقريبا

يبدأ الطفل المصاب بتقلص او انسداد معوي خلال الساعات الاولى لولادته بتقيؤ مادة خضراء نظرا لاحتوائها على الصفراء

يستمر التقيؤ على فترات وإذا لم تعالج الحالة من المحتمل ان يخرج الدم مع الصفراء عند التقيؤ وينتفخ بطن الطفل

بسبب تراكم الهواء في المعي

ماهوالعلاج ؟

بما ان هناك احتمالا بوفاة الطفل إذا تأثر جسمه بدرجة كبيرة من الضروري إجراء العملية الجراحية فورا لفتح ووصل القسمين

المنفصلين للمعي في حالة الانسداد





ولتوسيع المعي المتقلص في حالة التقلص المعوي تعطي العملية الجراحية المبكرة نتائج ممتازة

ولا يتعرض الطفل بعد اجرائها لاية مشاكل على المدى الطويل .

مرض هيرشبرونغ

يحدث التغوط عندما يتقلص المعي ويدفع محتوياته الى اسفل باتجاه المستقيم لكن الاقسام السفلية للمعي الغليظ

بما فيها المستقيم تكون عند بعض الاطفال غير محتوية على الخلايا العصبية التي تتحكم بالتقلصات الضرورية

للتغوط فتكون هذه الاقسام عادة ضيقة وصلبة ولاتسمح الا بخروج كمية قليلة من البراز

ماهي الاعراض ؟

يصاب الطفل بامساك شديد وقد يلاحظ الطبيب او الام ان بطن الطفل منتفخ وصلب

في بعض الحالات يبدأ التقيؤ بعد انقضاء ساعات قليلة على الولادة وتكون مادة التقيؤ خضراء اللون

تحتوي دما في نهاية الامر

يتأكد الطبيب من تشخيصه للمرض بالاستناد الى صور اشعة إكس التي تؤخذ بعد إعطاء الطفل حقنة باريوم

وبعد إجراء تحليل لعينة حية من نسيج المستقيم

مايجب عمله ؟

خذي طفلك للطبيب دون إبطاء إذا كان عدد المرات التي يتغوط فيها طفلك أقل من المعتاد أو إذا بدأ يتقيأ

ماهو العلاج ؟

تجرى للطفل عملية جراحية لاستئصال القسم المصاب من الامعاء وخياطة الاقسام الطبيعية ببعضها

تحقق هذه العملية نسبة عالية من النجاح كما ان نتائجها جيدة على المدى الطويل .



الشرج المسدود





تشكل القناة الشرجية القسم الاخير من الجهاز الهضمي وتنتهي بالشرج

يولد بعض الاطفال بقناة شرجية غير مثقوبة ( مسدودة ) ويكون سبب ذلك إما وجود غشاء يمتد عبر القناة الشرجية

أو كون القناة الشرجية غير مكتملة النمو مع كون الجهاز الهضمي منتهيا عند المستقيم

دون وجود أي إتصال بين المستقيم والشرج

تحدث في بعض الحالات القليلة مشكلة إضافية هي عدم النمو الكامل لعضلات جدار الشرج التي تتحكم بفتحة التغوط

مايجب عمله ؟

يكشف فحص الطفل بعد ولادته وجود الغشاء الشرجي ولكنه لايؤكد وجود إنسداد

قد يشك الطبيب بوجود انسداد إذا لم يتغوط الطفل بعد ولادته بإثنتي عشر ساعة مادة خضراء مائلة الى الاسود

تعرف بالعقي متراكمة في المعي ويتأكد الطبيب من تشخيصه إذا صادف إصبعه او ميزان درجة الحرارة

اي إنسداد عند إدخاله في الشرج

مامدى إنتشار المشكلة ؟

إنها حالة نادرة ففي بريطانيا مثلا يولد طفل واحد بين كل الف طفل مصابا بإنسداد الشرج

ماهو العلاج ؟

تجرى عملية جراحية بالضرورة لإزالة الغشاء أو لفتح نهاية المستقيم ووصله بالشرج

تكون العملية عادة ناجحة والتوقعات في المستقبل بالنسبة للطفل مرضية .



الفتق الحجابي ( فتق الحجاب الحاجز )

الحجاب الحاجز عبارة عن صفيحة كبيرة من العضلات تفصل الصدر عن البطن





يولد بعض الاطفال مع وجود فتحة في الحجاب ينتأ من خلالها قسم من المعي الى داخل الصدر

فيضغط على الرئتين ويصيب الطفل باللهاث





في مثل هذه الحالات يمكن مساعدة الطفل على التنفس بجهاز تنفس ميكانيكي .

مع ذلك يظل الطفل متألما حتى يتم إصلاح الفتق





يتم تشخيص الاعتلال بواسطة صور الاشعة السينية التي تظهر قسم المعي الداخل الى الصدر

ماهو العلاج ؟

يجب أن تجرى العملية الجراحية بأسرع وقت ممكن

يفتح الجراح صدر الطفل ويعيد المعي الى مكانه الاساسي ويخيط الفتحة في الحجاب الحاجز

تكون هذه العملية عادة ناجحة تماما ومن المفترض عدم حصول أيو تأثيرات على الطفل على المدى الطويل

طالما استمرت الرئتان في النمو بصورة طبيعية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
استسقاء الرأس
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
www.ouadie.com :: المنتدى الطبي و الشبه الطبي ..-
انتقل الى: